منتديات القمة العراقية

خاص بجميع اهل العراق
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 متخصصــون: تــوازن الشبــاب الخططــي أسهــم فــي قـهــر الســامــوراي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 209
تاريخ التسجيل : 29/10/2012

مُساهمةموضوع: متخصصــون: تــوازن الشبــاب الخططــي أسهــم فــي قـهــر الســامــوراي   الثلاثاء نوفمبر 13, 2012 8:11 pm

بغداد/ يوسف فعل




عــدّ متخصصون في الشأن الكروي الوصول الى مونديال الشباب المقبل بالحلم الذي اصبح واقعاً ملموساً وانجازاً أزاح حالة الاحباط بعدما استطاع منتخبنا تقديم العرض الكروي الرائع الذي امتزج بالمتعة الكروية والكفاح الرجولي ليقهر نظيره الياباني بهدفين مقابل هدف واحد في مباراة ربع النهائي ببطولة أمم آسيا المقامة في الامارات.
وأشاروا الى ان المدرب حكيم شاكر تعامل مع المباراة بواقعية ووضع الاسلوب الخططي المناسب لإيقاف خطورة اليابانيين وكبح جماح لاعبيه ونجح بامتياز في اختيار طريقة اللعب التي تتناسب مع امكانيات لاعبيه الفنية والبدنية والذهنية لانتزاع الفوز الذي جاء في الوقت المناسب والبلسم الذي يداوي جراح كرتنا الغائبة عن الانتصارات والتواجد في البطولات الدولية الكبرى.
(المدى) التقت عدداً من المتخصصين في الشأن الكروي للحديث عن الفوز الكبير على المنتخب الياباني وتحقيق حلم الوصول الى المونديال وكيفية مواصلة مشوار النجاح للظفر باللقب القاري للمرة السادسة.

حسن فرحان: إنجاز مميز وفرحة كبيرة
في البداية تحدث المدرب حسن فرحان قائلاً : ان التغلب على المنتخب الياباني بهدفين مقابل هدف كانت قابلة للزيادة ليس بالامر اليسير لأهمية المباراة وقوة المنافس وانما من خلال العمل الجاد من الملاك التدريبي ومثابرة اللاعبين وتفانيهم في الملعب وتطبيقهم للواجبات الدفاعية والهجومية والقراءة الصحيحة لأوراق المدرب الياباني ووضع المعالجات التكتيكية المناسبة لها ، لذلك جاءت النتائج متطابقة مع الجهد المبذول لتحقيق الفوز الكبير الذي نقلنا الى نهائيات كأس العالم على حساب أقوى المنتخبات القارية ما يجعلنا نستبشر خيراً بمستقبل كرتنا التي كانت بحاجة ماسة للتواجد في المحافل الدولية لما لها من انعكاسات ايجابية على عملية تطور اللاعبين وغرس روح الانتصار لديهم.
واضاف : ان اللاعبين قدموا مباراة عامرة بالكفاح الرجولي بعد معرفتهم بخروج المنتخبات العربية من البطولة ما زادهم إصراراً على انتزاع الفوز ليكونوا سفراء الكرة العربية في آسيا بالمونديال ، ومن الاسباب التي ادت الى قهر المنتخب الياباني انتهاج الملاك التدريبي اللعب باسلوب الدفاع المنظم والاعتماد على تحركات المهاجمين مهند عبد الرحمن وعمار عبد الرحيم ومحمد جبار شوكان قد أربكت دفاع الكومبيوتر الذي تعطل من تنوع هجمات الاُسود الشرسة ، وموضحاً ان التأهل الى المونديال يسهم في الارتقاء بالجانبين المهاري والذهني للاعبين ويجعلهم اكثر قدرة على تمثيل المنتخب الوطني، وعلى الملاك التدريبي التفكير بالتغلب على المنتخب الاسترالي ومحاولة احراز اللقب القاري للمرة السادسة لامتلاك المنتخب مقومات البطل من الملاك التدريبي الجيــد واللاعبين الموهوبين ، وجميع هذه المعطيات تصب لمصلحة منتخبنا على حساب بقية المنتخبات الاخرى.
حسين لعيبي: تجاوز حالة الإحباط
وقال المدرب ولاعب منتخب الشباب السابق حسين لعيبي عن الفوائد الايجابية التي تجنيها كرتنا من التواجد في المونديال: ان الوصول الى نهائيات كأس العالم للشباب المقرر اقامتها في تركيا العام المقبل له مردودات ايجابية عـدة على عملية تطور اللعبة وتجاوز حالة الانتكاسات في البطولات السابقة التي ادت الى احباط كبير لدى الجميع، وفوز منتخب الشباب على منتخب الساموري أحيا الآمال من جديد بأن كرتنا ولودة وقادرة على تخطي المنتخبات القارية الكبيرة ، بعد ان ظهر لاعبو المنتخب بصورة فنية مميزة تغلبوا فيها على سرعة منافسيهم لانتهاج المدرب الاسلوب المتوازن بين الدفاع والهجوم الذي مكنهم من تحقيق الفوز الغالي واسعاد الجمهور المتعطش للانتصارات القارية.
وأشار لعيبي الى ان منتخب الشباب يُعد أمل كرتنا لتواجد نخبة من افضل اللاعبين في الجانبين المهاري والبدني وباستطاعتهم تحقيق الافضل في المباريات المقبلة ، ولاستمرار نجاحاته وعدم انفراط عقــده يتطلب من اتحاد الكرة توفير جميع مستلزمات ادامة تألقه للظهور بالمستوى الفني الرائع في المونديال المقبل، وتبقى الآمال معلقة على قدرات الملاك التدريبي بقيادة المدرب حكيم شاكر واللاعبين لتحقيق الفوز على نظيره الاسترالي للوصول الى المباراة النهائية وخطف لقب البطولة.

باسم عبد الحسن: جيل موهوب يستحق الاهتمام
ولفت مدرب ناشئي الطلبة باسم عبد الحسن احد اللاعبين الذين شاركوا في مونديال الشباب الذي اُقيم في الارجنتين ، ان التنافس في كأس العالم له طعم خاص ومذاق مختلف يسهم بصورة واضحة في الارتقاء بالجوانب الفنية والتنظيمية والذهنية للاعبين ويزيد من خبرتهم الكروية لاطلاعهم على مختلف اساليب اللعب ،كما حصل مع منتخب الشباب بطل آسيا 2000 بقيادة المدرب عدنان حمد ويومها تأهلنا الى كاس العالم وتخرج من عباءته المنتخب الذهبي والجيل الموهوب الذي سطـَّر افضل الانجازت الكروية امثال يونس محمود ونشأت اكرم وعماد محمد وباسم عباس ونور صبري وعمار احمد ومهند ناصر وحيدر عبد الرزاق وغيرهم لذلك فان كرتنا كسبت منتخباً يستحق التقدير والاهتمام.
واختتم عبد الحسن حديثه : ان المنتخب حقق الانجاز الاكبر بجهود لاعبيه الذين تفوقوا على انفسهم وكسروا عقدة الخوف من مواجهة المنتخب الياباني وعلى الاتحاد والجهات الرياضية الاخرى توفير جميع مستلزمات تطوره ، ولابد من الملاك التدريبي التعامل مع المباراة المقبلة امام استراليا بحذر ويضع الطريقة المناسبة للتغلب على استراليا والوصول الى المباراة النهائية للعودة بكأس آسيا الى بغداد ويبقى التنافس في المونديال حلماً تحوَّل الى حقيقة بأقدام نجوم المستقبل لكرتنا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aliraq.ephpbb.com
 
متخصصــون: تــوازن الشبــاب الخططــي أسهــم فــي قـهــر الســامــوراي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات القمة العراقية :: الفئة الأولى :: منتدى الرياضة العراقية-
انتقل الى: